منتدى مبدعون

مرحبا بك في منتدى مبدعون يمكنك الاشتراك معنا إن كنت غير مسجل قم بالتسجيل وإن كنت عضو معنا قم بالدخول

مرحبا بكم في منتدى مبدعون

منتديات الهلال الرياضي الناظوري
رشحنا في سباق أفضل مائة موقع إسلامي

    السلطة طلبت من إسرائيل احتلال غزة

    شاطر
    avatar
    abdou
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 198
    تاريخ التسجيل : 20/12/2009
    العمر : 29
    الموقع : www.abdou9.ahlamontada.com

    جديد السلطة طلبت من إسرائيل احتلال غزة

    مُساهمة من طرف abdou في الإثنين 14 فبراير 2011 - 12:08





    السلطة طلبت من إسرائيل احتلال غزة














    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
    الأنفاق تظل وسيلة حيوية لاتصال الفلسطينيين المحاصرين في غزة بالعالم الخارجي (الفرنسية)




    عبر
    مسؤولو السلطة الفلسطينية عن استيائهم من تمكن الفلسطينيين المحاصرين في
    غزة من كسر الحصار المفروض عليهم والوصول إلى مصر عن طريق اختراق الحدود
    عبر الأنفاق.


    ووصل
    استياء السلطة إلى حد أن كبير المفاوضين الفلسطينيين أحمد قريع طلب من
    وزيرة الخارجية الإسرائيلية السابقة تسيبي ليفني أن تعيد إسرائيل احتلال
    منطقة الحدود بين غزة ومصر لضمان خنق حركة المقاومة الإسلامية (حماس)
    وهزيمتها.


    هذه المعلومات كانت سرا حتى يومنا هذا، لكنها خرجت إلى العلن في محاضر الاجتماعات التي نشرتها الجزيرة ضمن ما يسمى سجلات التفاوض.

    غزة
    التي تأوي مليون ونصف مليون إنسان نصفهم من الأطفال ترزح تحت حصار
    إسرائيلي خانق منذ فوز حماس في الانتخابات الفلسطينية عام 2006.


    يذكر
    أن إدارة الرئيس الأميركي السبق جورج بوش قامت بعد فوز حماس بالانتخابات
    بتنسيق خطة لقطع المساعدات المالية من الدول المانحة، وبدأت برنامجا لدعم
    الموالين للرئيس الفلسطيني محمود عباس وحركته حركة التحرير الوطني
    الفلسطيني (فتح) في القطاع.


    الإدارة الأميركية كانت تأمل أن قطع الموارد المالية من شأنه إسقاط حكومة حماس.

    فعل ورد فعل
    لكن في يونيو/حزيران 2007 أطاحت حماس بالموالين للإدارة الأميركية وسيطرت على قطاع غزة. إسرائيل ومصر ردتا على خطوة حماس بالحصار.


    وأصبحت
    المواد الغذائية الأساسية شحيحة في غزة المتنازع عليها بين الفلسطينيين،
    ومُنع الناس –ومن ضمنهم المرضى- من السفر خارج غزة أو على أقل تقدير واجهوا
    التأخير لفترات طويلة.








    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
    عريقات قال للإسرائيليين إن حصارهم لغزة يخدم أغراض حماس السياسية (الجزيرة)

    في 23 يناير/كانون الثاني 2008 قامت حماس بنسف جزء من الحائط الذي يفصل غزة عن مصر.

    في
    الأيام التي تلت نسف الجدار تدفق عشرات الآلاف من الغزيين -وفي تقديرات
    أخرى مئات الآلاف- إلى مصر للتزود بالطعام والوقود والأدوية والمواد الأخرى
    التي يحتاجونها، أو للقاء الأصدقاء والأقارب.


    عقاب جماعي
    احتفل
    الكثير من الفلسطينيين بنسف الجدار على أنه عمل مبرر من أعمال مقاومة
    الحصار. وكانت المنظمة العالمية للصليب الأحمر قد أدانت الحصار على غزة
    ووصفته بأنه أسلوب من أساليب "العقاب الجماعي" الذي يعتبر خرقا خطيرا
    لمعاهدة جنيف الرابعة.


    لكن
    موقف قريع كان مختلفا، فقد أغضبه نسف الجدار وطلب من إسرائيل التدخل
    لإعادة بنائه. في 4 فبراير/شباط 2008 اجتمع قريع وكبير المفاوضين
    الفلسطينيين صائب عريقات وصلاح عليان بتسيبي ليفني والمستشار تل بيكر في
    فندق الشيراتون بالقدس.


    ليفني سألت أحمد قريع قائلة: "هل يبدو نسف الجدار كانتصار لحماس؟".

    قريع المعروف أيضا بأبي علاء، أجاب قائلا: "نعم. يبدون في صورة من نجح في إنهاء الحصار.

    ليفني نوهت إلى اقتناعها بأن المصريين "لا يفعلون ما فيه الكفاية" لإبقاء الحدود مغلقة "ونحن على يقين أن بإمكانهم فعل المزيد".

    عند ذلك سأل قريع: "ماذا باستطاعتكم أن تفعلوا بشأن معبر صلاح الدين (فيلادلفيا)؟"

    ليفني
    أجابت بأن إسرائيل قد انسحبت من تلك المنطقة، فبادر قريع بالقول: "لقد
    أعدتم احتلال الضفة الغربية ويمكنكم أن تعيدوا احتلال منطقة المعبر إذا
    أردتم".


    ليفني أجابت: "إذا أعدنا احتلال غزة، ماذا سيكون موقفكم؟"

    قريع
    أجاب قائلا: "إن هدفنا الإستراتيجي هو دولة على أرض الضفة الغربية وغزة
    مربوطة بمعبر آمن. يجب أن لا تشعر حماس بأنها تحقق انتصارات يومية على مصر
    تارة وعلى إسرائيل تارة أخرى، بينما تمجد قناة الجزيرة تلك الانتصارات.
    أتمنى أن تهزم حماس ولا أقصد عسكريا لأننا لم نجرب ذلك. لم تجر حرب أهلية
    بيننا. كان أبو مازن ذكيا بما فيه الكفاية ولم يعط أوامر لفتح باستخدام
    السلاح، وإلا لكان هناك ضحايا كثر".


    مصالح إقليمية
    قريع أخبر
    ليفني بأن سيطرة قوات عسكرية تأتمر بأمر عباس سيكون بمثابة هزيمة لحماس
    التي "لا تعمل من أجل مصالحها بل من أجل مصالح إيران وأحيانا سوريا".









    ورغم إصرار قريع على استمرار الحصار على غزة
    حتى تتمكن السلطة الفلسطينية التي طردت منها من العودة إليها، فإنه قال
    لليفني: على إسرائيل أن تسمح بدخول الوقود والمواد الغذائية الأساسية" إلى
    غزة. [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
    ـــــــــــــــــ
    * كاتب فلسطيني وأحد مؤسسي موقع الانتفاضة الإلكترونية


























    المصدر: الجزيرة

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت 25 نوفمبر 2017 - 0:52